كتاب البيان في عد آي القرآن - إختر العنوان من القائمة ثم أنقر "إذهب":

باب ذكر السنن الواردة في العقد بالأصابع وكيفيته

باب ذكر السنن الواردة في العقد بالأصابع وكيفيته
أخبرنا علي بن موسى المكتب قال أنا علي بن عثمان الزاهد قال أنا علي بن جعفر بن مسافر قال انا يحيى بن حسان قال أنا أبو الأحوص عن أبي إسحاق عن جرى النهدي عن رجل من بني سليم قال ( عد رسول الله في يدي أو قال في يده خمسا فقال التسبيح نصف الميزان والحمد لله تملأه والتكبير يملأ ما بين السماء والأرض والصوم نصف الصبر والطهور نصف الإيمان )
قال الحافظ أخبرنا أحمد بن إبراهيم بن فارس المكي قال انا عبد الرحمن بن عبد الله قال أنا جدي قال أنا سفيان عن يونس بن أبي إسحاق عن جري النهدي عن رجل من بني سليم قال رأيت رسول الله يعقد في يده وهو يقول سبحان الله نصف الميزان والحمد لله يملأه ولا إله إلا الله يملأ ما بين السماء والأرض
قال الحافظ اخبرنا فارس بن أحمد قال أنا أحمد بن محمد قال أنا أحمد بن عثمان قال أنا الفضل قال أنا أحمد بن يزيد قال أنا علي بن عبد الله البارقي قال أنا هشام بن يوسف قال أخبرني ابن جريج قال أخبرني إسماعيل بن أمية عن أيوب بن خالد عن أبي رافع مولى أم سلمة عن أبي هريرة أن النبي أخذ بيده قال فأخذ أبو هريرة بيدي كما أخذ رسول الله بيده فقال

خلق الله تبارك وتعالى التربة يوم السبت وخلق فيها الجبال يوم الأحد وخلق الشجر يوم الإثنين وخلق المكروه يوم الثلاثاء وخلق النور يوم الأربعاء وبث فيها من كل دابة يوم الخميس وخلق آدم يوم الجمعة خلقه بعد العصر فيما بينه وبين الليل وعد كما يعد النساء وأشار علي بيده وعد كما تعد الأعراب
قال الحافظ أخبرنا عبد الرحمن بن خالد المالكي قال أنا محمد بن عمر قال أنا محمد بن يوسف قال أنا محمد بن إسماعيل قال أنا قتيبة قال أنا الليث عن ابن شهاب أن عمر بن عبد العزيز أخر العصر شيئا فقال له عروة أما إن جبريل قد نزل فصلى أمام رسول الله فقال عمر أعلم ما تقول يا عروة قال سمعت بشير بن أبي مسعود يقول سمعت أبا مسعود يقول سمعت رسول الله يقول ( نزل جبريل فأمني فصليت معه ثم صليت معه ثم صليت معه ثم صليت معه ثم صليت معه يحسب بأصبعه خمس صلوات )
وحدث عن أبي طاهر عبد الواحد بن عمر المقرىء قال أنا وكيع قال أنا الصاغاني قال أنا خالد بن خداش قال أنا عمر بن هارون عن ابن أبي مليكة عن أم سلمة ( أن رسول الله قرأ في الصلاة ( ) بسم الله الرحمن الرحيم ( ) فعد آية ( ) الحمد لله رب العالمين ( ) آيتين ( ) الرحمن الرحيم ( ) ثلاث آيات ( ) مالك يوم الدين ( ) أربع آيات ( ) إياك نعبد وإياك نستعين ( ) وجمع خمس أصابعه
قال أبو طاهر وأخبرنا محمد بن الحسن الخثعمي قال أنا عباد بن يعقوب قال أنا عمر بن هارون عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن أم سلمة قالت سمعت رسول الله يقرأ ( ( ) بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين ( حتى عد سبع آيات عدد الأعراب )

قال الحافظ أخبرنا محمد بن عبد الله بن سهل في كتابه قال أنا محمد بن الطيب البغدادي قال أنا محمد بن أحمد بن شاهين قال قرأت على روح بن الفرج حدثكم يحيى بن سليمان الجعفي قال أنا عمر بن هارون البلخي قال أنا ابن جريج عن عبد الله بن أبي مليكة عن أم سلمة زوج النبي قالت ( سمعت رسول الله يقرأ هذه السورة ( ) بسم الله الرحمن الرحيم ( ) وعقد النبي بأصابعه واحدا يريد آية ( ) الحمد لله رب العالمين ( ) وعد اثنتين ( ) الرحمن الرحيم ( ) وعقد ثلاثا ( ) مالك يوم الدين ( ) وعقد أربعا بأصابعه كلها ( ) إياك نعبد وإياك نستعين ( ) وعقد خمسا من الإبهام إلى أصابعه كعقد النساء والأعراب ( ) اهدنا الصراط المستقيم ( ) ورفع أصبعا يريد ستا ( ) صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين ( ) ثم رفع أصبعا أخرى يريد سبعا الخنصر والبنصر
قال الحافظ أخبرنا محمد بن منصور قال أنا محمد بن الطيب قال أنا أحمد بن العباس قال حدثني نصر بن داود قال أنا محمد عن عبد الرحمن العرزمي أنا عمر بن هارون البلخي عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن أم سلمة قالت سمعت رسول الله يقرأ بفاتحة الكتاب يعدها بيده سبعا بالعربية يعد ( ) بسم الله الرحمن الرحيم ( ) آية بيده
قال الحافظ أخبرنا فارس بن أحمد قال أنا أحمد بن محمد قال أنا أحمد بن عثمان قال أنا ابن شاذان قال أنا أحمد بن يزيد قال انا نصر بن علي بن يحيى بن زكريا بن أبي زائدة عن أبي يعقوب عن عبد الرحمن بن القاسم عن القاسم ان عائشة رضي الله عنها كانت تعد الآي في الصلاة تعقد بأصابعها

قال الحافظ أخبرنا أبو الفتح قال أنا أحمد بن محمد قال أنا الرازي قال أنا الفضل قال أنا أبو عبد الرحمن المقرىء قال أنا يحيى بن سليمان الجعفي قال أنا محمد بن فضيل قال أنا عطاء بن أبي السائب عن أبيه عن عبد الله بن عمرو قال رأيت رسول الله يعقد التسبيح بيده بعد الصلاة
قال الحافظ أخبرنا علي بن محمد قال أنا محمد بن أحمد قال أنا محمد بن يوسف قال أنا محمد بن إسماعيل البخاري قال أنا إسماعيل قال حدثني أخي عن سليمان عن محمد بن أبي عتيق عن ابن شهاب عن عروة بن الزبير أن زينب بنت أبي سلمة حدثته أن أم حبيبة بنت أبي سفيان حدثتها عن زينب بنت جحش أن رسول الله دخل عليها يوما فزعا يقول لا إله إلا الله ويل للعرب من شر قد اقترب فتح اليوم من ردم يأجوج مثل هذه وحلق بأصبعيه الإبهام والتي تليها
قال الحافظ أخبرنا فارس بن أحمد قال أنا أحمد بن محمد قال أنا أحمد بن عثمان قال أنا الفضل قال حدثنا عبد الرحمن بن عمر قال أنا ابن أبي عدي قال أنا سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن تميمة الجهيمي عن أبي موسى الأشعري أن رسول الله قال الذي يصوم الدهر تضيق عليه جهنم كضيق هذه وعقد تسعين
قال الحافظ حدثنا أحمد بن محمد قال أنا الحسن بن محمد قال أنا محمد بن هشام قال أنا عبد الوهاب قال حدثني عبيد الله عن نافع عن ابن عمر أن النبي

قال إنما الشهر تسع وعشرون وعقد إبهامه وذكر الحديث
أخبرنا عبد الرحمن بن خالد قال أنا محمد بن عمر قال أنا محمد بن يوسف قال أنا البخاري قال أنا أبو الوليد قال أنا شعبة عن جبلة بن سحيم قال سمعت ابن عمر يقول قال النبي الشهر هكذا وهكذا خنس الإبهام في الثانية
قال الحافظ أخبرنا عبد الوهاب بن منير قال أنا ابن الأعرابي قال أنا محمد بن سعيد بن غالب قال ثنا ابن عيينة عن الزهري عن عروة عن زينب بنت أبي سلمة عن حبيبة عن أمها أم حبيبة عن زينب بنت جحش زوج النبي قالت ( استيقظ رسول الله من نومه وهو محمر وجهه وهو يقول لا إله إلا الله ويل للعرب من شر قد اقترب فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج وعقد بيده تسعين )
قال الحافظ أخبرنا فارس بن أحمد قال أنا أحمد بن محمد قال أنا أبو بكر الرازي قال أنا الفضل قال أنا محمد بن عمار قال حدثني علي بن عثمان اللاحقي قال أنا حماد بن سلمة عن عطاء بن السائب وعاصم بن أبي النجود عن أبي عبد الرحمن أنه كان يعد الآي والتسبيح هكذا كما يعد النساء قال الفضل وأشار ابن عمار بيده فرفع الخنصر ثم رفع الأصابع